اذهبوا و تلمذوا: رسول و رسالة .. بطرس الرسول

http://www.youtube.com/watch?v=nOGvjCxMSYoendofvid
[starttext]

اذهبوا و تلمذوا: رسول و رسالة .. بطرس الرسول
تقديم: مايكل عاطف -- إيريني ثروت
ضيف الفقرة: أ / عادل إسكندر خادم بكنيسة الشهيدة دميانة - الوايلي
ولد ونشأ بطرس في قرية بيت صيدا في الجليل بفلسطين, وعمل هناك صياداً للسمك مع اخيه أندراوس قبل أن يدعوه يسوع ليكون أحد اتباعه. وأصبح بعد ذلك قائدا لبقية رسل المسيح [1] كما أن الكنيسة الأولى أقرت بسلطته.
بعترف أغلب المسيحيين بقداسة سمعان بطرس وبأنه أول باباوات روما بما في ذلك الكاثوليك الشرقيين. بينما تعتبره طوائف مسيحية أخرى بأنه أول أساقفة أنطاكية ومن ثم أصبح أسقف روما.ولكن لا يؤخد هذا بأنه كان يملك سلطاناً أسقفياً فعلياً على بقية الأسقفيات أو الأبرشيات في مختلف أنحاء العالم ,ذلك بأن هذه الوظيفة أو المهمة تحددت خصائصها وطبيعتها في الكنيسة في فترة لاحقة لزمن هذا الرسول. وعلاوة على ذلك فأن الكثير من المسيحيين البروتستانت لا يستعملون لقب القديس في الحديث عنه ويكتفون بلقب تلميذ أو رسول.كان بطرس كان متحمّساً للدفاع عن معلّمه يسوع عندمااعلن يسوع عن كيفيّة ميتته، فقال له سمعان بطرس: انّي مستعدّ أن امضي معك إلى السجن وحتى إلى الموت. ومع ان بطرس انكر المسيح الا انه كان أول من اعترف بألوهية المسيح وامن به. بشّر بطرس في فلسطين وفينيقية وآسية خمس سنوات، ثم أقام كرسيه سنة 44 للميلاد. ثم عاد إلى اورشليم في السنة نفسها، فألقاه هيرودس في السجن وخلّصه ملاك الربّ حسب الرواية. فاستأنفَ التبشير، وعقد المجمع الأول مع الرسل وكتب رسالته الأولى. ثم رجع إلى روما حيث اسقط سيمون الساحر وكشف خدعه وتعاونه مع الارواح الشريرة، وكان سيمون عزيزاً على نيرون الملك. الذي غضب بدوره من بطرس وما لبث ان أمر بالقبض عليه وسجنه، ثم امر بصلبه، ولعمق تواضعه، أبى ان يُصلب إلاّ منكّساً.عكس طريقة صلب معلمه المسيح. وقد اثبت القدّيسون:ديونيسيوس وايريناوس واوسابيوس وايرونيموس، كما تبيّن أيضاً من ألاثار التاريخيّة المكتشفة حديثاً في روما. ان بطرس ذهب إلى روما بالاتفاق مع بولس. وبعد أن اسس كنيستها استشهد في عهد نيرون عام 67..
تسميته بالصخرة
في حوار بين يسوع وتلاميذه (متى 16:16-20)، سأل يسوع التلاميذ قائلا "ماذا يقول الناس عني ؟" فكان بعض التلاميذ يعطونه اجابات مختلفة فيقولون نقلا عن كلام الناس انه نبي أو يوحنا أو اليا النبي أو رجل صالح.وعندما توجه يسوع بكلامه لتلاميذه قائلا : وانتم ماذا تقولون من أنا ؟. فأجابه سمعان بطرس، "أنت هو المسيح ابن الله
[endtext]
فيديوهات مقترحة

0 comments: