بيان الكنيسة عن الموقع الرسمي الوحيد للبابا تواضروس

http://www.youtube.com/watch?v=gS1XYxdKYb0endofvid
[starttext]
نبض الكرازة: الموقع الرسمي الوحيد لقداسة البابا تواضروس الثاني
أصدرت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية بياناً أكدت فية أنة بعض صفحات التواصل الإجتماعية التي تستخد أسم قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية و صورتة في إنشاء صفحات تنسب له مؤكداً بقداستة أنها ليس بها أى علاقة على الإطلاق و الموقع الرسمي الوحيد لقداسة البابا تواضروس الثاني هو www.copticpope.org
[endtext]


فيديوهات مقترحة

هناك 3 تعليقات:

  1. اريد ان اتكلم مع احدالمسؤلين من الكنيسه ولكن فى السر

    ردحذف
  2. اريد ان اتكلم مع احدالمسؤلين من الكنيسه ولكن فى السر

    ردحذف
  3. السيد الاستاذ المستشار/
    النائب العام تحية طيبة وبعد ,,, ضـــــــــد الرئيس
    السابق/محمد حسنى مبارك بصفته ونظامه السابق السيد/ رئيس مجلس
    الوزراء بصفته السيد/ وزير الموارد المائية والرى بصفته السيد/ وزير
    الزراعة بصفته السيد/ وزير الاسكان والمرافق . بصفته السيد / وزير الدولة
    لشئون البيئة بصفته ورئيس مجلس إدارة جهاز شئون البيئة بصفته السيد/ الرئيس
    التنفيذى لجهاز شئون البيئة بصفته السيد/ وزير الصحة والسكان .بصفته
    السيد/ وزير الداخلية بصفته الموضــــوع نهر اللنيل منذ فجر التاريخ المصدر
    الرئسى لحياة المصريين ولا يصح السكوت عن مصادر التلوث التى تهدد الحياة
    فى شريان نهر النيل فمنذ عام 1999و فى عهد النظام السابق وقعت حادثة تلوث
    نهر النيل فى موقع وادى حلفا بالسودان وكان من تدبير الموساد الاسرائيلى
    حيث قام الموساد بنقل 3 اطنان من المواد المشعة ( يورانيوم مشع) الى دولة
    السودان فى وادى حلفا القريب من الحدود المصرية حيث القى 3 اطنان من
    اليورانيم المشع فى قاع نهر النيل وكان الهدف منه ابادة الشعب المصرى وعلم
    النظام السابق بذلك وقامت جهات فى الدولة بعمل درع كهرومغناطيسى للسيطرة
    على التلوث الذى بدوره امتد الى شريان الحياة نهر النيل داخل مصر دون
    الاعلان عن تلك الحادثة وظلت من اسرار النظام السابق وبعد مرور3 سنوات بعد
    نجاح السيطرة على التلوث وفى عام 2003ظهرت معالم الفساد على النظام السابق
    واهمل النظام السابق هذا الحادث الخطير ولم يعد قادر على السيطرة على مصدر
    التلوث الاشعاعى وانتشر اليورانيوم المشع فى ربوع الوادى فى المياه والغذاء
    وزادادت نسب السرطان والامراض المستعصية وازدادت نسب نفوق الاسماك فى
    العديد من المحافظات وازدات درجة حرارة الارض واثرهذا التلوث على البيئة
    بشكل ملحوظ بفعل اشعة جاما الصادرة من تفاعل المواد المشعة مع الدرع
    الكهرومغناطيسى لسوء معالجة مشكلة التلوث فى عهد النظام السابق لذلك وبعد
    مرور هذه الاعوام من وقوع الحادث النووى وبعد رحيل النظام السابق الفاسد
    اطالب القائمين على ادراة البلاد بوضع حد لهذا التلوث الاشعاعى

    ردحذف